زيتونة معمّر

زيتونة معمّر سلطان، 49 سنة وأمّ لثلاثة أبناء. هي ناشطة في المجتمع المدني بزوارة وعضو سابق في المجلس البلدي. تعمل زيتونة في مجال العلاج الطّبيعي منذ عشرين سنة كما تمارس المحاماة منذ سنوات. سنة 2014، أشارت عليها إحدى صديقاتها بفكرة الترشّح للانتخابات البلديّة الأولى في مدينتها وقالت زيتونة متحدّثة عن تجربتها:” في تلك الفترة لم أكن متحمّسة للمشاركة في المجلس البلدي حتّى وإن كنت في نفس الوقت مهتمّة بالحوكمة المحليّة لكن بفضل الدّعم الذي حظيت به من النّاس المحيطين بي قدّمت ترشّحي وفزت بالمقعد وأنا فخورة بذلك…”.

تقول زيتونة:” فور انتخابي رحّب بي أعضاء المركز الدّولي للتنمية المحليّة والحكم الرّشيد وانتفعت بالعديد من الدّورات التدريبيّة والورشات ممّا ساعدني على تعزيز قدراتي والتمرّس على الحوكمة المحليّة واكتشفت معهم تجارب البلدان الأخرى واطّلعت عن كثب على سبل مشاركة المرأة بنجاعة وبطريقة متكافئة في عمليّة صنع القرار المحلّي”. ورغم استقالتها من المجلس البلدي مازالت زيتونة تتابع إنجاز المشاريع البلديّة وقد صرّحت لنا في هذا الشأن:” هنا في ليبيا تكون المرأة في بعض الحالات العدوّ الأوّل للمرأة فهي لا تتقدّم للانتخابات وعادة ما تكتفي بالمقعد الوحيد المخصّص اجبارا للمرأة لكن لا بدّ من تغيير العقليّات. أنا محظوظة بوجودي في وسط مكّنني من الدّعم من جانب أسرتي وزملائي لتحمّل مسؤوليّاتي صلب بلديّة زوارة وأودّ أن أتقدّم أيضا بالشكر إلى المركز الدّولي للتنمية المحليّة والحكم الرّشيد لمساعدته الثمينة في هذا المجال بالتّحديد”.

زيتونة معمّر